مكتبة الإسكندرية تنضم للتحالف الدولي لأرشفة الإنترنت

الاثنين, June 19, 2017
كاتب المقالة: 

في خطوة تدعم مشروعاتها الرقمية، انضمت مكتبة الإسكندرية إلى اللجنة التوجيهية التابعة للتحالف الدولي لحفظ الإنترنت، في الفترة من 2017 إلى 2020. وكانت نتائج الترشح قد أُعلنت في 15 مايو (أيار) 2017، بعد أن أدلى الممثلون الرسميون للمنظمة بأصواتهم.وبدأت المكتبة ممارسة دورها الجديد في الأول من يونيو (حزيران) الحالي، إلى جانب 4 أعضاء جدد آخرين؛ هم: مكتبة وأرشيف كندا، والمكتبة الوطنية الإسبانية، ومكتبات جامعة كولومبيا، والمكتبة الوطنية الفنلندية.يأتي ذلك في إطار المشروعات الرقمية التي تقوم بها مكتبة الإسكندرية، والتي تركز على استعراض عجائب العصر الرقمي، فقد سعت المكتبة في العمل على أرشفة الإنترنت، كجزء حيوي من مختلف المساعي الرقمية لتوثيق التاريخ بشكل أفضل للأجيال القادمة.يشار إلى أن التحالف الدولي لحفظ الإنترنت أُنشئ كمنظمة تضم عدداً من الأعضاء عام 2003، وهي مكرسة لتطوير أدوات ومعايير وممارسات أرشفة الإنترنت، مع تعزيز التعاون الدولي واستخدام الإنترنت بشكل واسع النطاق. وانضمت مكتبة الإسكندرية إلى التحالف الدولي لحفظ الإنترنت في أكتوبر (تشرين الأول) عام 2010، لتوفر بذلك فرصاً للتعاون وتبادل الخبرات في مجال أرشفة الإنترنت، مع مؤسسات مختلفة حول العالم.وتعمل مكتبة الإسكندرية حالياً على آليات «الزحف عبر شبكة الإنترنت»، مع التركيز على المحتوى المصري والعربي. ومن الجدير بالذكر أيضاً أن فريق مكتبة الإسكندرية قدم أداة «استعراض سجل الزحف» في اجتماع الجمعية العامة للتحالف الدولي لحفظ الإنترنت عام 2016، التي تستعرض عملية التصفح عبر الإنترنت باستخدام آلية رسم بياني، تيسر عملية تتبع سجلات وتقارير التصفح، بطريقة سلسة وشيقة.

المصدر: 
الشرق الأوسط
موضوع المقالة: